قصص تونسيّة

[…] وأخيرا وليس آخرا، ها أنّ الدّكتور المعز لدين الله، يضع بين أيدينا، بعد سنوات من الجمع والبحث أنموذجا آخر من أدب الهادي العبيدي، يتمثّل في مجموعة قصص كتبها صاحبها في أوقات متفرّقة من حياته، وصاغها بلغتنا الدّارجة العاميّة، على نحو يرضي جلّ الناس، يفهمها المثقّف، لكن يستطيع كذلك الأمّي، في تلك الحقبة من تاريخنا، استيعابها عند سماعه لها، هي حكايات تعالج قضايا متجذّرة في واقعنا الإجتماعيّ الموروث، وذات ارتباط بتراثنا الثّقافي الذي كان يتداول في الأسمار اللّيليّة.

أبو زيّان السّعدي

8.00 TND

Catégorie :

Détail du livre

ISBN

978-9938-07-130-6

À propos de l'auteur

الهادي العبيدي

الهادي العبيدي

ولد بتونس العاصمة في 27 جانفي 1911

تعليمه زيتوني .

تتلمذ على صاحب جريدة " الصواب" محمد الجعايبي منذ سنة 1927

كتب المقالة التحليلية والرأي والقصيدة والزجل والقصة والمحاولة الفلسفية.

في: الزمان - السرور- الوطن- الحياة - الزهرة- الثريا.

ترأس تحرير : جريدة الأسبوع منذ سنة 1934 - جريدة الصباح منذ صدورها سنة 1951

أصدر جريدته " الصريح " سنة 1951 - جريدة " الفرززو " سنة 1955

من مؤسسي جمعية الراشيدية سنة 1934 التي اضطلع صلبها بمنصب نائب الرئيس.

من مؤسسي أول إذاعة عربية في تونس : مذياع تونس سنة 1945

من مؤسسي اتحاد الصحفيين العرب سنة 1964 وترأس وفد تونس في مؤتمره الأول.

من مؤسسي جماعة " تحت السور" سنة 1934

أول من تجرأ سنة 1927 وطالب علنا على أعمدة جريدة " الصواب " بتعليم المرأة.

إمضآته كانت تباعا: الهادي العبيدي - ه.ع - هدى - دون إمضاء(في جريدة الوطن)- رئيس تحرير الأسبوع - الصريح - أبي المعز- فتى المسرح - يقظان .

أول من أبرز دور المسرح في رقي الأمم - كتب الرواية بالفصحى والدارجة - أول من طالب بجعل المسرح نشاطا محترفا.

أول من كتب النقد السينمائي في تونس على أعمدة جريدة "الصواب " سنة 1928

له ابن المعز لدين الله وهو طبيب و كاتب .

توفي في 15 أفريل سنة 1985.