سجين في وطني

ستظلّ هذه الحرب الجائرة دمّلا رهيبا في ذاكرة هذا البلد الجماعيّة…

وكان شرطيّو الخلف يتعمّدون العفس المتهوّر والمتشنّج على قبضة يديّ بكلّ قوّة أرجلهم، بما آلمني كثيرا…

وهل مازلت أملك حساسيّة لأتمثّل وقع هذا التّهاطل المسعور للضّربات يتفنّن ثلاثة مجانين في تسليطها عليّ…

لم أعد قادرا على الصّراخ على قدر إيلام الضّربات المتواترة… فقد خنقتني الغصّة وأخرستني الشّهقة، ولم أتمكّن من استكمال كلّ ما في جعبتي من عبارات سبابي لثلاثتهم…

20.00 TND

Catégorie : Étiquette :

Détail du livre

ISBN

978-9938-07-174-0

À propos de l'auteur

محمد الصالح فليس

محمد الصالح فليس

ولد وعاش بمدينة بنزرت حيث زاول تعليمه الابتدائي والثّانوي.

تعليم عالي بالجامعة التّونسيّة.

تعرّض للاعتقال والمحاكمة على يد محكمة أمن الدّولة لأربعة مرّات بين 1968 و1980 من أجل أنشطته الفكريّة والنّضاليّة.

كتب عديد المقالات في جريدة العامل التّونسي لسان المنظّمة الحاملة لنفس الإسم.

ينشط في الشّأن العام ضمن الأوجه الثّقافيّة والحقوقيّة.