أكودة 1943

اِشتغلت هويدا على فترة صعبة جدا حتى من زاوية نظر المؤرّخين، وهي ربيع 1943، وفي منطقة لم يضمن أي من القوى المتصارعة السيطرة الكاملة عليها، حيث قصفتها جميع الجيوش ومارست فيها الكرّ والفرّ. صحيح أنّ سوسة هي التي نالها النصيب الأوفر من القصف، ولكنّ القرى المحيطة بها لم تسلم من عدوانيّة الجيوش المتصارعة.

لا تقول هويدا في هذا النص كل ما تعرفه من معطيات تاريخيّة، ولكن قارئ النصّ المتحفّز لاِكتشاف الأخطاء سرعان ما يصيبه الإعياء حينئذ يبدأ في تذوّق النص، ويسلّم قياده لهويدا ليجتاز معها كل هضاب المنطقة، مابين البحر والزياتين، ويغوص معها في النفس البشريّة، وكيف يتحوّل الإنسان من آلة للقتل والتدمير إلى متذوّق للجمال ومكتشف للحب ومقدر للصداقة…

16.00 TND

Catégorie :

À propos de l'auteur

هويدا

هويدا

ولدت بقرية تيبار من ولاية باجة.

درست مرحلة التّعليم الإبتدائي بأكودة من ولاية سوسة.
تحصلت على شهادة جامعيّة من كليّة العلوم بتونس ثم ّاختصّت في التّصرف والمحاسبة وعملت كمختصة في التّصرف العقاري والمحاسبة في فرنسا لمدة ستّة عشرعاما.
صدر لها :

* Cinq femmes et 1/2, éditions du PANTHEON, 2014

* Lettres d’une chimère, éditions du PANTHEON, 2014
* يوميّات فتاة غير مناضلة، دار علّيسة للنّشر، 2015